إضاءاتالأخبار المثبتة

البسام : نسعى إلى إرساء قيم التكافل وتعزيز قيم التراحم بين أفراد المجتمع

نماء الخيرية وزعت الكسوة على أكثر من 21 ألف يتيم

( الفوز – محليات )

قامت نماء الخيرية بجمعية الإصلاح الاجتماعي بتنفيذ مشروعي “كسوة العيد” للأيتام وأبناء الأسر المتعففة داخل وخارج الكويت بهدف إدخال الفرحة والسرور على قلوب الأطفال وإشعارهم بفرحة عيد الفطر المبارك.

وفي هذا الصدد، قال مدير إدارة العمليات والتمكين وليد البسام: إن عدد المستفيدين من المشروع تجاوز 21 ألف مستفيد، مشيراً إلى أن هذا المشروع تسعى نماء الخيرية من خلاله إلى إرساء قيم التكافل وتعزيز قيم التراحم بين أفراد المجتمع، وتطرح مثل هذه المبادرات في المناسبات الكبيرة لأنه يتعاظم فيها الإحساس بالآخرين، ومرغوب فيها مضاعفة البذل والعطاء لكسب الأجر والثواب.

وأوضح البسام أن مشروع كسوة العيد يعد امتداداً لأكف الخير والإحسان لنزع لباس البؤس والحرمان من على أجساد أطفال الأيتام الفقراء والأيتام وإلباسهم لباس البهجة والسرور ليكون للطفولة رونقها وبهاؤها، ويصبح للعيد معناه، كما أن المشروع يعد لمسة حانية من أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء لغرس السعادة في نفوس هؤلاء الأيتام في يوم العيد، فطوبى لتلك الأيادي التي تمتد في مثل هذا اليوم لتزرع البسمة في وجوه الصغار فتحل السعادة في نفوس الكبار.

وبيَّن البسام أن مشروع كسوة عيد الفطر المبارك ضمن حملة “لا يطوفك الخير” التي أطلقتها نماء الخيرية خلال شهر رمضان المبارك واستهدفت خلاله الأيتام وأبناء الأسر المتعففة داخل وخارج الكويت.

للإستعلام عن المخالفات ودفع الغرامات
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock