إضاءات

«التعريف بالإسلام» كرمت الفائزين في حفظ القرآن الكريم للمسلمين الجدد والجاليات

د.الجنفاوي : جهود جبارة لـ «النجاة» و«التعريف» وتبرع كريم من أسرة الرهيماني في خدمة القرآن ،،

الزامل : المسابقة معلم قرآني وخرجت أجيالًا على مدى 19 عامًا ونأمل استمراراها ،،

البدر : العناية بحفاظ القرآن الكريم من غير الناطقين بالعربية بكافة المراحل العمرية ،،

( الفوز – محليات )

تحت رعاية معالي وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية عيسى الكندري، نظّمت لجنة التعريف بالإسلام حفل تكريم الفائزين بمسابقة الرهيماني لحفظ القرآن الكريم للمهتدين الجدد والجاليات الإسلامية من غير الناطقين باللغة العربية، وذلك في نسختها التاسعة عشرة.

وأُقيم الحفل وسط حضور إعلامي كبير بمبنى الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية برعاية ورثة المرحوم سليمان صالح الرهيماني تحت شعار «وَنُنزلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَشِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ».

وشهد الحفل حضور وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المساعد لقطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الإسلامية د.فهد الجنفاوي، وسعادة سفراء باكستان وسيرلانكا وأندونيسيا وكبار المسؤولين والدعاة ودعاة اللجنة والموظفين وأعضاء الجاليات الإسلامية والجهات الإعلامية المختلفة.

وبدأت الفعاليات بتلاوات مباركة من آيات القرآن الكريم للمشاركين والمشاركات، ثم بعد ذلك قدم الفائزون نماذج متعددة للقراءة بأصوات متميزة لاقت استحسان الجمهور.

وقال ممثل راعي الحفل د.فهد الجنفاوي، إنه لمن الأيام الجميلة أن نحضر مثل هذه المسابقات والفعاليات في خدمة القرآن الكريم، فقد رأينا في مسابقة الرهيماني التنافس، واستمعنا إلى تلاوات الطلاب وكانت تلاوات رائعة جدًا وجميلة.

وأكد أن مثل هذا النموذج هو وجه من وجوه التعاون على البر والتقوى من أهل الخير من أسرة المرحوم سليمان صالح الرهيماني، وأيضا جمعية النجاة، فكل هذه الجهود حقيقة هي جهود جبارة في خدمة القرآن الكريم.

وتقدم الجفناوي بالشكر لجمعية النجاة ولجنة التعريف بالإسلام وأسرة الرهيماني الكريمة هذا التبرع الكريم وهذا العمل في خدمة القرآن.

من ناحيته، قال رئيس مجلس إدارة لجنة التعريف بالإسلام، فيصل الزامل إن الجمعية تعنى بكتاب الله عبرعدة قنوات ومنها المسابقة السنوية التي تنظمها بدعم من أسرة الرهيماني.

وأوضح أن جمعية النجاة تستعين بقدرات متخصصة في هذا المجال من مختلف التخصصات في تحفيظ القرآن وعلومه وفي اللغة العربية واستقطبت أساتذة في الشريعة حتى تقدم مادة متقنة وجيدة تخدم هذه الرسالة الشريفة التي عُنيت بها دولة الكويت على مستوى القيادة العليا ممثلة بسمو الأمير الشيخ نواف الأحمد حفظه الله ورعاه .

وأضاف أن الجمعية تعتز بأن تكون واحدة من الجهات الراعية لهذا النشاط العظيم، والمسابقة الكريمة التي تخصصت لغير الناطقين باللغة العربية، لافتًا إلى أن كل أسرة تتمنى وهي تقيم في هذا البلد الطيب أن تتقن أبناءها اللغة العربية وليس أفضل من القرآن الكريم لإتقانها.

وتابع بأننا نأمل أن تستمر هذه المسابقة التي تحولت إلى معلم يضم العديد من الأنشطة القرآنية وتخرج على مدى19 عاما منها عدة أجيال، واستفادوا في حياتهم من هذه المسابقة .

بدوره، قال مدير عام لجنة التعريف بالإسلام، إبراهيم خالدالبدر، إن عدد المشاركين بالمسابقة في نسختها التاسعةعشرة بلغ 748 من الجاليات، مشيرًا إلى أن عدد الفائزين الذين تسلموا جوائزهم بلغ 74 فائزًا وفائزة، من بينهم اثنان فازا بجائزة أجمل صوت بالمسابقة.

وأوضح البدر أن المسابقة تنقسم إلى ثلاثة مستويات، هي المهتدون الجدد، والجاليات المسلمة، وفئة النشء تحت 12 عامًا )، لافتًا إلى أن إجمالي عدد المشاركين في المسابقة من انطلاقتها الأولى تجاوز أحد عشر ألف متسابق ومتسابقة.

وأكد البدر أن لجنة التعريف بالإسلام لا تدخر جهدًا قط فيسبيل العناية بكتاب الله والعناية بحفاظه من كافة المراحلالعمرية والجنسيات المقيمة بكويتنا الحبيبة.

وفي الختام، تقدم منظمو الحفل بالشكر والعرفان لعائلة الرهيماني الكريمة على دعمهم الكريم للمسابقة وأنشطة لجنة التعريف بالإسلام.

زر الذهاب إلى الأعلى