الأخبار المثبتةرياضة " متنوعة "

“مخالفة الوعد” وراء عقوبة إدارة الأهلى القاسية للاعبين بعد خسارة السوبر

( الفوز – دوليات )

كشف مصدر داخل النادي الأهلي أن مسئولي القلعة الحمراء اضطروا إلى توقيع عقوبة قاسية وخصم 300 ألف جنيه من مستحقات اللاعبين والجهاز الفني للفريق الأحمر عقب خسارة لقب السوبر المصري لصالح طلائع الجيش، بعد الأداء الهزيل الذي ظهر عليه لاعبي الفريق الأحمر على مدار الـ120 دقيقة بالمباراة.

أوضح المصدر أن توقيع عقوبة مغلظة على اللاعبين يأتي انطلاقا من مبدأ العقاب والثواب، لاسيما وأن اللاعبين أخلفوا الوعد الذي قطعوه في ختام الموسم الماضي وتحديدا بعد مباراة الجونة بتصحيح الأخطاء ومصالحة جماهيرهم وحصد البطولات القادمة، مشيرا إلى أن الإدارة ارتأت أنه لم يتم تصحيح الأخطاء أو مصالحة الجماهير واستمر الأداء السيئ للأهلي ومعه فقدان اللقب الثاني على التوالي.

شدد المصدر على أن الإدارة ترفض الوقوف مكتوفة الأيدي وتنوي اتخاذ موقف مع اللاعبين والجهاز الفني للأهلي حال عدم تصحيح الأخطاء التي وقع فيها اللاعبين، لاسيما وأن الفريق الأحمر لم يقدم المردود المطلوب منه على مدار 120 دقيقة لعب في مباراة السوبر.

وقرر مسئولو النادي الأهلي خصم مبلغ ثلاثمائة ألف جنيه من كل لاعب بالفريق الأول، وخصم مثلهم من مدير الكرة وكل عضو بالجهاز الفنى، انطلاقا من ثوابت النادي وفي ظل الدعم الكبير الذي يتم توفيره لمنظومة الفريق الأول لكرة القدم لتحقيق طموحات الأهلي وجماهيره.

كما قرر مسئولو النادي الأهلي خصم نسبة من بقية أعضاء الجهاز الإداري والطبي وفقا لرواتبهم، وذلك بعد أداء الفريق في مباراة السوبر مساء الثلاثاء، والذي لم يكن يتناسب على الإطلاق مع القدرات الفنية الكبيرة التي يمتلكها هؤلاء اللاعبون وجهازهم الفني والإداري والطبي.

كما قرر مسئولو الأهلي اتخاذ بعد الإجراءات الأخرى في ذات الاتجاه لحين عودة كل عنصر لتقديم المردود الذي يستحقه النادي وجماهيره.
زر الذهاب إلى الأعلى