العالم من حولك

مسيرة الأعلام تتجه لحائط البراق وتهتف: “الموت للعرب”

( الفوز – دوليات )

واصلت مسيرة المستوطنون المتطرفون استفزازاتها للفلسطينيين في القدس المحتلة ضمن ما يسمى “مسيرة الأعلام”، ووصلت مساء الثلاثاء منطقة باب العامود، قبل أن يتوجهوا نحو “حائط البراق”، مرددين هتاف “الموت للعرب”.

وأدى المستوطنون ما تُعرف بـ”رقصة الأعلام”، في باحة باب العامود، ورددوا هتافات عنصرية باللغة العبرية.

وتناقل ناشطون تسجيلات لمستوطنين رددوا هتافات ضد العرب والنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

واستمرت “رقصة الأعلام” لنحو الساعة، ثم توجه المستوطنون تجاه حائط البراق.

وبعدها، شوهدت مسيرة نظمتها فتيات يهوديات وهي تجوب منطقة السوق في الحي الإسلامي بالقدس، حسب قناة “كان” (رسمية).

اعتدت شرطة الاحتلال على فلسطينيين في منطقتي باب العامود وباب الساهرة، كانوا يحتجون على تنظيم المسيرة، ما أدى إلى إصابة 27، بحسب جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، فيما اعتقل 6 فلسطينيين.

واعتدت قوات الاحتلال أيضا على سيارة إسعاف بإطلاق الرصاص المباشر باتجاهها، حسب بيان للهلال الأحمر.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية إن “مسيرة الأعلام”، انطلقت من شارع “هنفيئيم” (الأنبياء) في القدس تجاه باب العامود.

وأضافت أنها انطلقت بمشاركة آلاف الإسرائيليين، بينهم نواب في الكنيست (البرلمان) منهم المتطرف إيتمار بن غفير وبتسلال سموتريتش من حركة “الصهيوينية الدينية”، وشلومو كارعي، وعوزي دايان من حزب “الليكود” (يمين).

زر الذهاب إلى الأعلى