العالم من حولك

على العالم ألا ينسى ضحايا الطاغية الباغي حفتر بليبيا

( الفوز – دوليات )

أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار ضرورة عدم نسيان المقابر الجماعية لمليشيا حفتر ومئات الأشخاص الذين فقدوا أرواحهم أو أطرافهم جراء المتفجرات في ليبيا.

جاء ذلك في كلمة في مقر قيادة القوات التركية في ليبيا، السبت، عقب لقائه مع رئيس أركان ليبيا محمد علي حداد وقائد منطقة طرابلس عبد الباسط مروان.

وشدد أكار على علاقات الصداقة المتواصلة منذ أعوام بين تركيا وليبيا، مبينًا أن “تركيا هي وطن من أجل الليبيين، وليبيا وطن من أجل الأتراك”.

وأكد أن تركيا ستواصل القيام بالمطلوب من أجل وحدة وأمن ليبيا، قائلًا:” لذلك يجب فهم سبب وجودنا هنا جيدًا”.

وأشار أكار إلى الهجمات التي شنها اللواء المتقاعد خليفة حفتر على الأبرياء في ليبيا، وإلى المجزرة التي وقعت بحق طلاب الكلية العسكرية في طرابلس، ودفن المئات في مقابر جماعية.

وأضاف:” يجب على العالم أن لا ينسى هذه الأفعال، ويجب أن يتذكر الجميع الأذى والمعاناة التي تسبب بها الانقلابي حفتر”.

والسبت أجرى وفد تركي رفيع زيارة إلى ليبيا استمرت يوما واحدا، أجرى فيها محادثات مهمة من أجل وحدة وسلامة واستقرار ليبيا.

وضم الوفد التركي برئاسة وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، وزيري الدفاع خلوصي أكار، والداخلية سليمان صويلو، ورئيس هيئة الأركان العامة يشار غولر، ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان، ورئيس دائرة الاتصال برئاسة الجمهورية فخر الدين ألطون، والمتحدث باسم الرئاسة إبراهيم قالن.

زر الذهاب إلى الأعلى