الأخبار المثبتةرياضة " متنوعة "

قطر ساحات خضراء وملاعب ترحب بالجميع .. فعاليات اليوم الرياضي للدولة غداً

( الفوز – خليجيات )

تكتسي دولة قطر غداً الثلاثاء 11 فبراير 2020 ، حلة خضراء في ظلال العنابي، وتتحول إلى ساحات وملاعب مفتوحة ترحب بالجميع، بمناسبة الاحتفال باليوم الرياضي للدولة، في نسخته التاسعة. وتستقبل الساحات والملاعب المخصصة لفعاليات اليوم الرياضي عشرات الآلاف من المواطنين والمقيمين يمثلون كافة شرائح المجتمع الذين يمارسون الرياضة بشتى انوعها منذ الصباح الباكر ويستمتعون بالطقس المعتدل والأجواء المناخية المثالية في هذا التوقيت من كل عام.

ويأتي الاحتفال باليوم الرياضي للدولة تنفيذا للقرار الأميري رقم 80 لسنة 2011 الذي نص على أن يكون يوم /الثلاثاء/ من الأسبوع الثاني من شهر فبراير من كل عام يوماً رياضياً للدولة، واعتباره عطلة رسمية، حيث يتم فيه حث وتشجيع جميع الذين يعيشون على هذه الارض الطيبة على المشاركة في الأنشطة الرياضية بكافة أشكالها وقد أقيم أول يوم رياضي في دولة قطر عام 2012.

وتتوزع احتفالات اليوم الرياضي هذا العام على تسع مناطق مختلفة تشمل جميع أنحاء الدولة، شرقا وغربا وشمالا وجنوبا، بمشاركة أكثر من مئة جهة من الوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية والأندية الرياضية والأكاديميات والمدارس وغيرها. وتتراوح الفعاليات بين كرة القدم وكرة السلة والتنس والتايكوندو وركوب الدراجات الهوائية والسباحة، والمشي، فضلاً عن العديد من الأنشطة الرياضية المجانية والمسابقات الترفيهية المتاحة للجميع، كما يركز اليوم الرياضي للدولة على الثقافة القطرية ممثلة ببطولة التجديف بقوارب “الشواحف” التقليدية، التي تذكر بالتراث الرياضي القطري والدور الذي لعبته في تطور الدولة.

والهدف الأساسي لليوم الرياضي هو الترويج للرياضة وتثقيف المجتمع بالطرق التي تقلل المخاطر الصحية المرتبطة بأسلوب الحياة قليل الحركة، مثل أمراض القلب والشرايين والسكري. ويُنظر لهذا اليوم أيضاً على أنه فرصة للتقريب بين فئات المجتمع من خلال الرياضة، اعتماداً على المبادئ الرياضية كبناء روح الفريق والاتحاد والاندماج والمشاركة واللياقة البدنية والصحية.

زر الذهاب إلى الأعلى