أخبار الكويتالأخبار المثبتة

سمو الأمير الشيخ صباح ل ” فهد الخنة ” / جيت لأهلك وديرتك (ويرد) سامحني ياطويل العمر

( الفوز – محليات )

بوجه طلق وذراعين مفتوحتين، استقبل صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، في لقاءين منفصلين، وفدي عائلتَي الخنة والهاجري، اللذين أتيا لشكر سموه على العفو السامي الذي تكرم به على ولديهما النائب الأسبق فهد الخنة، وحجاب الهاجري.

وبكلمات الأب العطوف، قال سموه للخنة: «جيت أهلك وإخوانك وديرتك»، كما هنأ حجاب الهاجري بحصوله على العفو السامي، وتمنى له مستقبلاً أفضل، معقباً: «ولدنا ما نقدر نتبرأ منه».

وأضاف سموه، بعد استماعه إلى كلمات الشكر من الهاجري: «الله يبارك فيك ويجعلك دائماً بهذه العقلية والحكمة، ويهديك إنت وإخوانك»، متابعاً: «الحمد لله أنت عايش في بلد تُحسَد عليها».

بدوره، اعتبر سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد أن زلة اللسان قد تحدث، لكن على الإنسان إذا أخطأ ألا يتمادى، وأن يعترف ويصحح مساره، وجلَّ من لا يخطئ، سائلاً الله تعالى أن يهدي الجميع إلى الطريق الصحيح لخدمة وطنهم.

من جهته، أعرب فهد الخنة، عن شكره صاحب السمو على هذه المكرمة التي لن ينساها طول حياته، ملتمساً من سموه الصفح: «سامحني إذا بدر مني أي شيء كدر خاطرك».

أما حجاب الهاجري فقال إن فرحته بعودة صاحب السمو سالماً كانت أكثر من فرحه بالعفو عنه، «وأنقل لك تحيات الوالد الذي يقول لسموكم: طال عمرك لا ولاء إلا للكويت، ولا وفاء إلا لصباح الأحمد، احنا عيالك وسيوف في يمناك».

للإستعلام عن المخالفات ودفع الغرامات
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock